بقلم: نهاري مبارك(*)  

1.   اطلاع المراقب جيدا على دليل الإجراء ومعرفته لحقوقه وواجباته؛

2.   ولوج المراقب قاعة إجراء الاختبارات بهدوء ثم تحيته للممتحَنين؛

3.   الظهور بمظهر الجد والانضباط وتحمل المسؤولية؛

4.   تجريد الممتَحنين من الأدوات التي بحوزتهم( كتب، دفاتر، مراجع...) ووضعها في مكان بارز؛

5.   تذكير مقتضب بالقانون وعواقب الغش؛

6.   إثارة انتباه الممتَحَنين لخطورة حيازة وسائل إلكترونية يمكن استعمالها في الغش؛

7.   التأكد من جلوس كل ممتحَن في المقعد المخصص له في الجهة التي لا تحمل رقمه؛

8.   جلوس جميع الممتَحَنين في نفس الجهة من الصفوف؛

9.   التأكد من هوية الممتَحنين بمقارنة معلومات الاستدعاء بمعلومات بطاقة التعريف الوطنية؛

10.    إحالة كل ممتحَن لا يتوفر على بطاقة التعريف الوطنية على رئيس مركز الامتحان؛

11.    تسجيل المترشحين الغائبين واستعمال الورقة الخاصة بإثبات الغياب، يضع عليها مراقب إجراء الاختبار المعلومات المطلوبة؛

12.    إخبار رئيس مركز الامتحان بكل حدث أو حالة غير عادية أو مخالفة للقانون؛

13.    توزيع أوراق التسويد على الممتحَنين يختلف لونها من ممتحن إلى أخر في الصف، ومطالبة الممتحَنين كتابة أسمائهم عليها؛

14.    توزيع أوراق التحرير ومطالبة الممتحَنين بكتابة المعلومات المطلوبة منهم بوضوح وبكل دقة؛

15.    تعبئة الوثائق الإدارية وضبط المعلومات المطلوبة وتوقيع كل مراقب أمام اسمه ونسبه؛

16.    مطالبة الممتحَنين بالتزام الهدوء طيلة المدة الزمنية المخصصة للاختبار؛

17.    التأكد من عدد أوراق المواضيع الاختبارية والعدد الكافي منها؛

18.    الاحتفاظ بأوراق المعطيات المتبقية في مكان آمن أو تسليمها فورا إلى رئيس مركز الامتحان؛

19.    انتظار إشارة انطلاق الاختبار، وبعدها مباشرة وبسرعة يتم توزيع المواضيع؛

20.    كتابة توقيت بداية إنجاز الاختبار ونهايته على السبورة؛

21.    عدم التقاء المراقبين في مكان واحد، بحيث يتناوبان على مجموعة من الأمكنة داخل القاعة؛

22.    اتخاذ الحيطة والحذر دون إزعاج الممتحَنين؛

23.    لا يجوز لأي مراقب الاحتفاظ بأدوات الممتحَنين، خصوصا الهاتف النقال أو اللوحة الإلكترونية، وإخفائها في جيبه أو محفظته؛

24.    اجتناب الصراخ وعدم مناداة أي ممتحَن عند ملاحظة قيامه بحركة غير عادية؛

25.    الوقوف عند الممتحَن الصادرة عنه حركة غير عادية وتنبيهه بصوت خافت؛

26.    عدم تزويد المُمتحَنين بأي توضيح يخص معطيات الاختبار أيا كان نوعه؛

27.    عدم الإجابة على أي سؤال يخص معطيات الاختبار؛

28.    استدعاء المداوم في الحالات القصوى الخاصة بتوضيح كتابة كلمة أو حرف؛

29.    يحضر المداوم ويقوم بمهامه رفقة رئيس مركز الامتحان؛

30.    يقوم الملاحظ بجولات في الممرات وداخل قاعات الاختبارات رفقة رئيس مركز الامتحان؛

31.    عدم الرد على أي ممتحَن صدر عنه كلام أو حركة ناتجة عن توتر عصبي؛

32.    تجنب الدخول في مشادة أو شنآن مع أي ممتحَن، مع محاولة تهدئته وامتصاص غضبه؛

33.    التزام الهدوء ومسك الأعصاب عند قيام أي ممتحَن بفعل استفزازي؛

34.    التدخل في الحالات القصوى مع إشهار الإجراء القانوني الممكن اتخاذه؛

35.    عدم السماح لأي ممتحَن بالخروج إلا بعد مرور نصف الفترة الزمنية المخصصة للاختبار؛

36.    السماح للممتحَنين بالخروج عند الاضطرار بحضور رئيس مركز الامتحان والملاحظ؛

37.    كل ممتحَن يغادر القاعة بصفة نهائية يرجع ورقته ويوقع على ورقة التسليم أمام اسمه؛

38.    التذكير بالزمن المتبقى بهدوء وبصوت خافت، بعد فترات زمنية معينة؛

39.    إذا ضبط مراقب الإجراء حالة غش، عليه الاحتفاظ بوسائل الإثبات وكتابة تقرير وإرفاقه بوسائل الغش المضبوطة؛

40.    تجنب مراقب إجراء الاختبارات الوقوف على رأس الممتحَن والابتعاد عنه ما أمكن؛

41.    تجنب مراقب إجراء الاختبارات الكلام مع أي ممتحَن درء لكل شبهة؛

42.    كل من ضبط لديه هاتف نقال أو وسيلة إلكترونية يعتبر غاشا ويحرر تقرير في شأنه؛

43.    يسلم الممتحَن ورقة التحرير ويوقع على ورقة التسليم في المكان المخصص له؛

44.    اتسام مراقب إجراء الاختبارات بالحيطة والحذر أثناء تسلم أوراق التحرير من الممتحَنين؛

45.    يتسلم مراقب إجراء الاختبارات ورقة التحرير أو ثم يسلم الممتحَن ورقة الإمضاء ويراقبه؛

46.    محاولة تجنب الازدحام في آخر الفترة الاختبارية عند تسلم أوراق التحرير والتأكد من تسليم كل ممتحَن ورقته وقيامه بالإمضاء، حيث إن أخطر حدث هو توقيع ممتحَن دون تسليم ورقته؛

47.    عد أوراق التحرير والتأكد من عدد الحاضرين والغائبين؛

48.    ترتيب أوراق التحرير تصاعديا مع أخذ أوراق الغائبين بعين الاعتبار؛

49.    إرجاع المراقبين أوراق التحرير إلى كتابة الامتحان ووقوفهم إلى جانب أو أمام المسؤول على التأكد من عدد الأوراق المسلمة له؛

50.    إرجاع جميع الأوراق المتبقية إلى الكتابة، كانت أوراق المواضيع أو التسويد أو التحرير؛

51.    توقيع المراقبين على ورقة التسليم وتبرئة الذمة؛

52.    مغادرة قاعة كتابة مركز الامتحان فور تسليم جميع الوثائق والتوقيع؛

53.    تسلم شهادة الحضور في نهاية الحصة الأخيرة من الاختبارات؛

 

 (*) مهتم بالقضايا التربوية والاجتماعية.

بقلم: نهاري مبارك(*)  

1.   اطلاع المراقب جيدا على دليل الإجراء ومعرفته لحقوقه وواجباته؛

2.   ولوج المراقب قاعة إجراء الاختبارات بهدوء ثم تحيته للممتحَنين؛

3.   الظهور بمظهر الجد والانضباط وتحمل المسؤولية؛

4.   تجريد الممتَحنين من الأدوات التي بحوزتهم( كتب، دفاتر، مراجع...) ووضعها في مكان بارز؛

5.   تذكير مقتضب بالقانون وعواقب الغش؛

6.   إثارة انتباه الممتَحَنين لخطورة حيازة وسائل إلكترونية يمكن استعمالها في الغش؛

7.   التأكد من جلوس كل ممتحَن في المقعد المخصص له في الجهة التي لا تحمل رقمه؛

8.   جلوس جميع الممتَحَنين في نفس الجهة من الصفوف؛

9.   التأكد من هوية الممتَحنين بمقارنة معلومات الاستدعاء بمعلومات بطاقة التعريف الوطنية؛

10.    إحالة كل ممتحَن لا يتوفر على بطاقة التعريف الوطنية على رئيس مركز الامتحان؛

11.    تسجيل المترشحين الغائبين واستعمال الورقة الخاصة بإثبات الغياب، يضع عليها مراقب إجراء الاختبار المعلومات المطلوبة؛

12.    إخبار رئيس مركز الامتحان بكل حدث أو حالة غير عادية أو مخالفة للقانون؛

13.    توزيع أوراق التسويد على الممتحَنين يختلف لونها من ممتحن إلى أخر في الصف، ومطالبة الممتحَنين كتابة أسمائهم عليها؛

14.    توزيع أوراق التحرير ومطالبة الممتحَنين بكتابة المعلومات المطلوبة منهم بوضوح وبكل دقة؛

15.    تعبئة الوثائق الإدارية وضبط المعلومات المطلوبة وتوقيع كل مراقب أمام اسمه ونسبه؛

16.    مطالبة الممتحَنين بالتزام الهدوء طيلة المدة الزمنية المخصصة للاختبار؛

17.    التأكد من عدد أوراق المواضيع الاختبارية والعدد الكافي منها؛

18.    الاحتفاظ بأوراق المعطيات المتبقية في مكان آمن أو تسليمها فورا إلى رئيس مركز الامتحان؛

19.    انتظار إشارة انطلاق الاختبار، وبعدها مباشرة وبسرعة يتم توزيع المواضيع؛

20.    كتابة توقيت بداية إنجاز الاختبار ونهايته على السبورة؛

21.    عدم التقاء المراقبين في مكان واحد، بحيث يتناوبان على مجموعة من الأمكنة داخل القاعة؛

22.    اتخاذ الحيطة والحذر دون إزعاج الممتحَنين؛

23.    لا يجوز لأي مراقب الاحتفاظ بأدوات الممتحَنين، خصوصا الهاتف النقال أو اللوحة الإلكترونية، وإخفائها في جيبه أو محفظته؛

24.    اجتناب الصراخ وعدم مناداة أي ممتحَن عند ملاحظة قيامه بحركة غير عادية؛

25.    الوقوف عند الممتحَن الصادرة عنه حركة غير عادية وتنبيهه بصوت خافت؛

26.    عدم تزويد المُمتحَنين بأي توضيح يخص معطيات الاختبار أيا كان نوعه؛

27.    عدم الإجابة على أي سؤال يخص معطيات الاختبار؛

28.    استدعاء المداوم في الحالات القصوى الخاصة بتوضيح كتابة كلمة أو حرف؛

29.    يحضر المداوم ويقوم بمهامه رفقة رئيس مركز الامتحان؛

30.    يقوم الملاحظ بجولات في الممرات وداخل قاعات الاختبارات رفقة رئيس مركز الامتحان؛

31.    عدم الرد على أي ممتحَن صدر عنه كلام أو حركة ناتجة عن توتر عصبي؛

32.    تجنب الدخول في مشادة أو شنآن مع أي ممتحَن، مع محاولة تهدئته وامتصاص غضبه؛

33.    التزام الهدوء ومسك الأعصاب عند قيام أي ممتحَن بفعل استفزازي؛

34.    التدخل في الحالات القصوى مع إشهار الإجراء القانوني الممكن اتخاذه؛

35.    عدم السماح لأي ممتحَن بالخروج إلا بعد مرور نصف الفترة الزمنية المخصصة للاختبار؛

36.    السماح للممتحَنين بالخروج عند الاضطرار بحضور رئيس مركز الامتحان والملاحظ؛

37.    كل ممتحَن يغادر القاعة بصفة نهائية يرجع ورقته ويوقع على ورقة التسليم أمام اسمه؛

38.    التذكير بالزمن المتبقى بهدوء وبصوت خافت، بعد فترات زمنية معينة؛

39.    إذا ضبط مراقب الإجراء حالة غش، عليه الاحتفاظ بوسائل الإثبات وكتابة تقرير وإرفاقه بوسائل الغش المضبوطة؛

40.    تجنب مراقب إجراء الاختبارات الوقوف على رأس الممتحَن والابتعاد عنه ما أمكن؛

41.    تجنب مراقب إجراء الاختبارات الكلام مع أي ممتحَن درء لكل شبهة؛

42.    كل من ضبط لديه هاتف نقال أو وسيلة إلكترونية يعتبر غاشا ويحرر تقرير في شأنه؛

43.    يسلم الممتحَن ورقة التحرير ويوقع على ورقة التسليم في المكان المخصص له؛

44.    اتسام مراقب إجراء الاختبارات بالحيطة والحذر أثناء تسلم أوراق التحرير من الممتحَنين؛

45.    يتسلم مراقب إجراء الاختبارات ورقة التحرير أو ثم يسلم الممتحَن ورقة الإمضاء ويراقبه؛

46.    محاولة تجنب الازدحام في آخر الفترة الاختبارية عند تسلم أوراق التحرير والتأكد من تسليم كل ممتحَن ورقته وقيامه بالإمضاء، حيث إن أخطر حدث هو توقيع ممتحَن دون تسليم ورقته؛

47.    عد أوراق التحرير والتأكد من عدد الحاضرين والغائبين؛

48.    ترتيب أوراق التحرير تصاعديا مع أخذ أوراق الغائبين بعين الاعتبار؛

49.    إرجاع المراقبين أوراق التحرير إلى كتابة الامتحان ووقوفهم إلى جانب أو أمام المسؤول على التأكد من عدد الأوراق المسلمة له؛

50.    إرجاع جميع الأوراق المتبقية إلى الكتابة، كانت أوراق المواضيع أو التسويد أو التحرير؛

51.    توقيع المراقبين على ورقة التسليم وتبرئة الذمة؛

52.    مغادرة قاعة كتابة مركز الامتحان فور تسليم جميع الوثائق والتوقيع؛

53.    تسلم شهادة الحضور في نهاية الحصة الأخيرة من الاختبارات؛

 (*) مهتم بالقضايا التربوية والاجتماعية.

مواضيع مختارة

الحُبُّ والمعرفة

محمد بوبكري

يلاحظ السيكولوجيون أن الأطفال يطرحون في سنّ مبكرة أسئلة كثيرة على ذويهم بدافع رغبتهم الفطرية المُلِحَّة في المعرفة. لكن غالبا ما تنطفئ هذه الجذوة بسرعة نتيجة ردود الفعل السلبية لمحيطهم على أسئلتهم. لذلك، عندما لا يستجيب المجتمع لرغبة أطفاله

إقرأ المزيد...

في سوسيولوجيا الفشل الدراسي2/1

 

لنبدأ من سؤال في الماهية، ما هو الفشل الدراسي؟ هل هو نتاج عوامل ذاتية ترتبط بالفرد وبنيته النفسية وعدم قدرته على التفاعل مع ما تقدمه المدرسة؟ أم هو نتاج عملية معقدة

إقرأ المزيد...

المتصلون حاليا

106 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع